سعادة محمد حمد البادي رئيس المحكمة الاتحادية العليا : تضحيات الشهداء تثمر في قلوبنا حباً وانتماءً

قال سعادة محمد حمد البادي رئيس المحكمة الاتحادية العليا إن "يوم الشهيد" سيظل ذكرى عزيزة في نفوس الإماراتيين، لما تثيره السيرة العطرة لشهدائنا الأبطال من مشاعر الفخر والاعتزاز بالانتماء لهذا الوطن المعطاء، حيث نتذاكر تضحياتهم الجِسام في سبيل أمن وطننا الغالي والذود عن حياضه، فتثمر في القلوب حباً وانتماءً، وتزرع في أبناء مجتمعنا وناشئتنا أنبل المعاني الإنسانية والقيم الحميدة من بذل وعطاء ووفاء، فنترحّم على أرواحهم الزكية التي فاضت في سبيل رفعة ومجد وإعلاء شأن الوطن.
وأضاف البادي - في تصريح بمناسبة يوم الشهيد الذي يصادف 30 نوفمبر من كل عام - إن هذا اليوم مناسبة لنؤكد لقيادتنا الحكيمة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن مكانة شهداء قواتنا المسلحة الأبرار ستبقى محفورة في قلوبنا، وأن ذكراهم حية في ضمائرنا كما أرادت لها القيادة الرشيدة، التي لم تقتصر على تكريم أسرهم وأبنائهم، بل حرصت على تكريم أرواحهم وتخليد أمجادهم وتضحياتهم بهذه الذكرى السنوية العزيزة.
واختتم بالقول : هنيئاً لنا في الإمارات بقيادة همّها سعادة المواطن ورفاهيته ورفعة شأن الوطن، وبمجتمع متشبّث بقيادته يترسّم خطاها ويمضي بتوجيهاتها ويخلد أمجاد شهدائه البررة ويتمسك بسيرتهم العطرة.